- الإعلانات -

مراسلة “او تي في”: “قرفتوني كل شي يا حضرة الثوار

كتبت مراسلة قناة الـ”او تي في” عبر حسابها على “فيسبوك” ما يلي: “انا هالفترة بعيدة كليا عن الشارع، ما عم بنزل، قصد، اكيد مش بقرار اداري ولا مدير الاخبار حط فيتو عليي بالعكس تماما ، كانوا دايما يقولو لبعض بالشغل ولاسيما بعد اللي صار بالشوارع بعد كلمة رئيس الجمهورية: اذا بدكن تنزلو جويل على مسؤوليتكن ،لانو بمحل صاروا خايفين جديا على سلامتي؛ ففضلت انا ما بقا انزل؛مش خوفا على سلامتي لان اخر همي، وقلتلون هالشي؛ لانو قرفت اسمع كم حدا عم بيقول : جويل نازلي تستفز العالم …بس الفكرة يا جماعة انو قرفتوني كل شي يا حضرة الثوار اللي ما عم تقبلو بولا حل كل ما رئيس الجمهورية بيمدلكن ايدو بترفضو…وبتكونوا مجهزين كل شي لتثورو بعد كلمتو وتقطعوا الطرقات….انا شخصيا كنت مبسوطة بعيشتي متل ما كنت قبل …كنت عايشي وما احلاني…روحو شوفو ببلاد برا كيف الضرايب اكلتون لحتا قادرين المسؤولين يأمنو ابسط حقوقن لشعبون….بدي ارجع عيش.. اسهر….سافر…افتح التلفزيون عشية احضر شي بيسليني بينسيني تعب الشغل مش شوف قطع طرقات وتظاهرات واشتباكات مع الجيش…عبالي ارجع حس انو لبنان بعدو هيدا البلد الحلو ….وقفتولنا كل اشغالنا….نص الشعب اذا مش غالبيتو عم يكفر على وقف اشغالو…وكذاب اللي بيقلكن غير هيك…قطعتوا ارزاق العالم…وياريت قبلتو بشي حل….لا قطعتوا الطرقات…حاولتوا تعمرو جدار…جبتو بوسطة الثورة لتذكرنا بزمن الحرب ومبسوطين فيا انو هيدي هيي بوسطة العز والحرية والكرامة….واغبى شي لما اسمع بدون يسقطوا النظام وهني مش عارفين شو يعني اسقاط النظام…الثورة السلمية يا شباب ما بتكون هيك….يعني هلق انتو هيك مبسوطين؟؟؟؟”

- الإعلانات -

“ليبانون فايلز”

- الإعلانات -

التعليقات مغلقة.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More