- الإعلانات -

أنيس نصار: دياب طبّق المثل القائل “شحّاد ومشارط”!

توقّع عضو تكتل “الجمهورية القوية”، النائب أنيس نصّار، “أن يكون لكلام رئيس الحكومة حسان دياب بشأن فرنسا تداعيات سلبية ليس بما يتعلق بعلاقة لبنان بفرنسا فحسب، بل بمجموعة الدول الأوروبية”.
 

- الإعلانات -

وقال في حديثٍ لـ”الأنباء”: “يبدو أن دياب طبّق المثل القائل، “شحّاد ومشارط”، فلبنان يطالب الدول بالوقوف إلى جانبه في هذا الأزمة، فيأتي وزير خارجية فرنسا ليقول للمسؤولين بأن دولته إلى جانبنا، بشرط القيام بالإصلاحات التي تعهّدنا بها في مؤتمر سيدر، ليأتي ردّ رئيس الحكومة خالياً من الدبلوماسية ومن اللياقات، خاصة وأن لودريان هو ضيف لبنان. فمهما كانت الأسباب، لا يجوز أن يخاطَب بهذه الطريقة”، مذكّراً بأن “فرنسا لم تقصّر أبداً مع لبنان منذ ما قبل باريس 1، وباريس 2، وباريس 3، وصولاً إلى سيدر”، كاشفاً أن “المساعدات التي تقررت في سيدر موجودة، شرط تنفيذ الإصلاحات. فماذا كانت النتيجة؟”.

التعليقات مغلقة.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More