- الإعلانات -

زياد الحواط : ثقافة وطنية أخلاقية في النّدوة البرلمانية

لم تتفاجأ الأوساط الجبيلية والوطنية بالدور والحضور الذي يلعبه النائب زياد حواط أكان على مستوى الحضور في بلاد جبيل أو من خلال موقعه كنائب بحيث يبقى النائب زياد حواط علامة فارقة في الإنماء والقضاء الاجتماعية ووقوفه الدائم إلى جانب ناخبيه وأبناء جبيل بشكل عام وكذلك عبر ما يقوم به على المستوى الوطني من موقعه النيابي بحيث أثبت قدرة وكفاءة في المجلس النيابي لا بل أنه من أبرز النواب من خلال جرأته ومواقفه السياسية ومصداقيته وثباته على ثوابته ومسلماته وهذا ما أعطى بلاد جبيل دوراً من خلال ما يمثله حواط من ثقافة وأخلاقية وهو الذي كان له الباع الطويل كرئيس لبلدية جبيل فنقل تجربته الخدماتية ومصداقيته وكل ما يتمتع به من مزايا إلى المجلس النيابي بحيث يشارك في التشريع وأعمال اللجان ويطلق المواقف التي تتسم بالجرأة كذلك وعلى المستوى السيادي والاستقلالي فإنه من أبرز النواب الذين يدافعون عن هذه القضايا والعناوين الوطنية.
من هذا المنطلق فإن النائب زياد حواط يعتبر خامة جبيلية يعتز بها أبناء المنطقة لمن يمثلهم حيث أثبت جدارته وتواضعه وكيفية تعاطيه مع الناس وقضاياهم وشؤونهم وشجونهم أكان على مستوى المتابعة اليومية أو من خلال اتصالاته ومواكبته لكل ملفات المنطقة الإنمائية والتنموية وحيث كان ولا زال له أيضاً دور ريادي في مواكبة تداعيات وباء كورونا فكان يشكل حضوراً يومياً لتأمين كل مستلزمات المستشفيات والمراكز الصحية في بلده جبيل وأخيراً وليس آخراً يبقى النائب زياد كنزاً لبلاد جبيل وشخصية يعتزون بها لهذا الدور الطليعي الذي يقوم به ولتلك الرسالة التي يؤديها باخلاص وتفاني.

- الإعلانات -

التعليقات مغلقة.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More