- الإعلانات -

«اليونيفيل» تطلب حماية السلطات …

- الإعلانات -

الشرق الأوسط-

ظهر تطور بارز في منطقة الجنوب اللبناني، بعد تعرض «مدنيين» في قرية خاضعة لنفوذ «حزب الله» لقافلة تابعة لقوة الطوارئ الدولية (يونيفيل)، ومصادرتهم معدات وأجهزة من عناصر القوة. واستدعى ذلك طلب «اليونيفيل» من السلطات اللبنانية ضمان سلامة تحرك القوات وأمنها. ومع أنه سمح للقوة المحاصرة بمغادرة القرية، إلا أنه لم تتم إعادة المعدات المصادرة. ويبرر «حزب الله» عادة اعتداءات من هذا النوع على القوة الدولية بأن «الأهالي» يحتجون على مرورها في قراهم.

الشرق الأوسط

- الإعلانات -

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More