- الإعلانات -

جنبلاط: فتح الملفات مش شغلة باسيل وجريصاتي

أعلن رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط أنه تعهد أمام الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون بالمساعدة على تشكيل حكومة جديدة، لافتاً إلى أن المطلوب “حكومة اخصائيين مش حكومة نكايات”.

- الإعلانات -

وسأل جنبلاط خلال مقابلة مع الجديد: “هل يمكن إخراج الملف الحكومي من النكايات السياسية الداخلية؟ هل تريد الجمهورية الإسلامية إحترام لبنان؟”، لافتاً إلى أن طهران تعتبر لبنان ساحة تحسين شروط في مواجهة الأميركي والإسرائيلي.

وأضاف: نتحمل مسؤولية جميعاً للوصول الى تسوية وحزب الله يتحمل جزء من المسؤولية”، معتبراً أن “فتح الملفات “مش شغلة باسيل وجريصاتي وغيره” وهذا التوجه خاطىء لأنه لا يأتي من قضاء مستقل فهل سيحاسبون أنفسهم في ملف الطاقة؟”.

وتابع جنبلاط: “تبقى أهمية الخطوط العريضة التي وضعها ماكرون فلم نصل بعد إلى المستحيل والمبادئ الفرنسية هي طوق النجاة الوحيد إذ الإتفاق النووي لن يعود كما ودّعه الرئيس الاميركي دونالد ترامب بل سيُعدّل”.

وتمنى على نجلة النائب تيمور جنبلاط أن يعود إلى إرث جده كمال جنبلاط ووصيته بألا ينسى في مسيرته الصلح ونبذ العنف وفلسطين والعروبة، مشيراً إلى أن العالم العربي اليوم غير موجود ولبنان حالياً قاعدة صواريخ.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More