- الإعلانات -

توضيح من الوزير السابق مروان شربل : القضاء سيكون المرجع الصالح

اوضح وزير الداخلية والبلديات السابق العميد المتقاعد مروان شربل عبر صفحته على الفايسبوك التالي :

- الإعلانات -

رداً على ما ورد خلال حديث مسجل بين أحد الاشخاص الذي بدا بلباس ديني وبين العميد المتقاعد صلاح جبران قائد الدرك الاسبق، والذي يشير فيه الى انه اتصل بي منتحلاً صفة أحد الرؤوساء طالباً مني بلهجة الأمر بأن لا أرسل برقية لنقل العميد المذكور الى رئاسة الاركان وانني نفذت اوامره فوراً.
توضيحاً للحقيقة اؤكد على الآتي:

اولا: لقد زعم انه اتصل بي مباشرة على الرقم 70242001 ، وهذا الرقم معروف من معظم اللبنانيين على انه موضوع منذ العام ٢٠٠٥ بتصرف وزراء الداخلية المتعاقبين ويحمله أحد الضباط الأمنيين المساعدين للوزير.

ثانيا: ان أحد الرؤوساء الذي زعم انه ينتحل اسمه لا يتصل بالوزير مباشرة بل بواسطة محوّل الوزراة.

ثالثا: ان البرقية التي ذكرها في حديثه تصدر من المدير العام لقوى الامن الداخلي وهي من صلاحيته ولا تصدر من الوزير.

رابعا: لقد تمّ تثبيت العميد جبران قائداً للدرك بموجب مرسوم حمل توقيعي وتوقيع كل من رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة ووزير المالية.

خامسا: لم أتفاجأ بما زعمه خلال التسجيل عندما عرّف عن نفسه انه رجل دين موقوف في السجن.

سادسا: انني أحمله كامل المسؤولية، وسيكون القضاء المرجع الصالح لما حملت أقواله من افتراء وتضليل.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More