- الإعلانات -

حروب نوّاب كسروان… في نهاية العهد

- الإعلانات -

بعدما “فرط” تحالف نواب كسروان، وبعدما حسم النائب المستقيل نعمة افرام خياره بالانتقال إلى المجتمع المدني مع إمكان تحالفه مع حزب الكتائب، وفي ظل استحالة قيام تحالف بين النائب فريد هيكل الخازن والتيار الوطني الحرّ، أصبح هذا الأخير تقريباً مجرّداً من “حلفائه” السابقين، ولم يعد أمامه إلا التعويل على تجديد التحالف مع النائب السابق منصور البون، والتنسيق الحسن لماكينته الانتخابية لتوزيع ما تبقّى له من أصوات، أي حوالي 12 ألف صوت، على النائب روجيه عازار ووزيرة الطاقة السابقة ندى البستاني التي ستعلن ترشّحها للنيابة. وهذا يعني مرة جديدة استغلال التيار لمنصور البون والاستفادة من أصوات مناصريه، ثمّ تركه وحيداً ليخسر معركته الانتخابية مع تعذّر حصوله على الحاصل الانتخابي.

نقلاً عن اساس ميديا

- الإعلانات -

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More