- الإعلانات -

هل طُرح زياد لوزارة الداخلية ؟

- الإعلانات -

نفى “التيار الوطني الحر”، “جملةً وتفصيلاً ما نقلته جريدة الأنباء الإشتراكية عن مصادر مقربة من الرئيس المكلف نجيب ميقاتي أنه عرض على رئيس الجمهورية ميشال عون إسناد حقيبة الداخلية لزياد بارود كشخصيةٍ مسيحية محايدة، وعلى الرغم من أنّ زوجته تنتمي للتيار، فإنّ رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل رفض هذا الاقتراح ولذلك تم استبعاده؛ ويؤكّد عدم وجود اي تدخّل او تعاطٍ او تواصل له مع اي طرف بموضوع تشكيل الحكومة، بحسب بيان صدر عن اللجنة المركزية للإعلام في “التيار”.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More