- الإعلانات -

مشاركة الاعلامية عبير بركات في تدريب “الاتحاد الوطني لمكافحة الفساد والارهاب”

- الإعلانات -

نظمت جريدة الاتحاد الوطني لمكافحة الفساد والارهاب بدعم من مؤسسات دولية واكاديمية الاتحاد الوطني لإعداد القادة دورة تدريبية بعنوان “التميز وضوابط العمل الاعلامي” بحضور العديد من السفراء ومستشاري الاتحاد

وقد افتتح الدورة رئيس مجلس إدارة الأكاديمية العقيد رامي الشماخ مرحبا بجميع المشاركين والسادة الحضور وتمنى لهم الاستفادة بهذا البرنامج المثمر وأن يعود عليهم وعلى مجتمعاتهم بالنفع الذي نأمله، مؤكداً على حاجة منطقتنا العربية الشديدة لتنمية مبادئ الاعلام الهادف والفاعل على جميع المستويات وتقبل الرأي الآخر والاختلاف حتى نصل إلى الحلول.

استهلت الاعلامية عبير بركات من لبنان محاضرتها بالتعريف عن مهنة الصحافة التي تهدف إلى نشر الأخبار والأحداث والوقائع إلى الناس ليكونوا على علم بجميع الأمور التي تحدث من حولهم، وانطلقت من خلال الصحف الورقية التي تُعتبَر نقلة نوعية في عالم الأخبار، وتطرقت إلى النقاط التي يجب على الصحافي والاعلامي التمتع بها لنجاحه: إتقان اللغة العربية بشكل، المصداقية، التأكد من مصادر الأخبار، الموضوعية في العمل الصحفي، الثقة في النفس،
اتقان العديد من اللغات مما يساعد على الحصول على فرص ذهبيّة خاصة للتمكن من القيام بحوارات مهمة مع مختلف الجنسيات والمشاهير في العالم، صقل الموهبة والحاجة الدائمة إلى التدريبٍ والدورات التي تساعدُ على تنمية المواهب الإعلاميّة، الاهتمام بالمظهر الخارجي، سرعة البديهة، الثقافة الواسعة، الجرأة، الاحترام والتواضع والكاريزما.

- الإعلانات -

كما أثنت على دور الوسائل الإعلاميّة على اختلافها (مطبوع، مَرئيّ، مسموع، بالإضافة إلى وسائل الإعلام الجديد) في مدى التأثير الذي يمكن أن تُحقِّقه في مختلف شرائح المجتمع لأن كل فئات المجتمع هي بحاجة للاعلام وخاصة بعد ان فتح الإنترنت أبواب التواصُل في العالم، فالمُهتَمُّ بالشؤون السياسيّة والرياضية والاقتصادية والصحّية والثقافية والفنية والتقنية، فالإعلام يمكن أن يكون منبراً للرسائل العادلة التي تعود بالنفع على المجتمع، وقد يُحرِّض بشكل غير مباشر على الكراهيّة، والعُنصريّة، أو قد يكون أداة لنَشْر الأكاذيب، والتضليل الإعلاميّ.

ايضا أكدت بركات على أهمّية الإعلام في تنمية المجتمع والمساهمة في صنع القرار وتنمية الوعي لدى الشعوب وتحفيز الشّباب على تنمية المجتمع والتّعاون لأجل نهضة البلاد ومواجهة كل العوائق، حيثُ إنّها بقدرتها الكبيرة وإمكانياتها غير المحدودة، مسوؤلة عن تعريف الناس بالكثير من القضايا والمخاطر كالجريمة مثلاً.

وتناولت الدكتورة عزه حافظ قضايا الإعلام وأهميته وضوابته في العالم العربي و معايير الإعلام الناجح وايجابياته وسيئاته وكيفية عمل المراسلين والإدارة السليمة والتواصل بين الأجيال وتحديث طرق الاعلام بطريقة بعيدة عن الابتذال والعمل بمهنية وعدم الاعتماد على سرقة مجهود الآخرين وكيفية توظيف الموهبة مع الدراسة والحيادية في الرأي اثناء تناول موضوع ما وكيفية توظيف كل المعطيات وتبادل الآراء والديمقراطية

اما المستشار الاعلامي ياسر عامر فقد قدم محاضرة بعنوان “انواع وضوابط الإعلام” واستعرض انواع الإعلام ووسائله ووسائل الاتصال وقدم نبذة عن جميع وسائل الاعلام المستخدمة وضوابطه كما استعرض تاريخ الاعلام وخصائصه وأهدافه منذ استخدام الإنسان للدخان والحمام الزاجل حتى عصرنا الحالي.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More