- الإعلانات -

حنكش: الانتخابات ستجري حتما ونتخوّف من عزل الاغتراب

- الإعلانات -

نقلا عن موقع المركزية

مع اقتراب موعد الانتخابات النيابية ، بدات الكتائب اللبنانية بتزييت ماكيناتها والتحضر لخوض المعركة .
وفي هذا الاطار يعتقد النائب الكتائبي المستقيل الياس حنكش عبر mediafactorynews ان الانتخابات ستجري حتما ولكنه يتخوف من نوايا جدية ل”خربطة” انتخابات المغتربين اما عبر الغائها بشكل كامل او عبر تخصيص 6 مقاعد لهم كما ينص عليه القانون “الاعوج” وبالتالي عزل الاغتراب عن التغيير، ويقول ” المغتربين صوتهم حر وحكام البلد بيعرفو انو ما رح يصب لمصلحتهم كرمال هيك ممكن يخربطو القصة “.

خريطة التحالفات واضحة بالنسبة للكتائب التي بدات بالفعل حركتها في هذا المجال ” سنتحالف مع النواب المستقيلين كنعمة افرام وميشال معوض وبولا يعقوبيان وغيرهم ، ومع القوى التغييرية في البلد، وسنكون في مختلف المناطق والدوائر ” يكشف حنكش، الذي يرفض الغوص في توقعات النتائج الانتخابية التي يقاربها بواقعية قائلا ” نحنا منعرف انو الاحزاب ما رح تختفي وهدفنا نوصل لكتلة كبيرة من القوى التغييرية لخلق التوازن، ما عم قول في تسونامي بس اكيد في تغيير ، والمهم ما يتذاكو بموضوع المهل والمغتربين “.
يضحك حنكش ، عندما تسأله عما كُتب عن تدخل الرئيس امين الجميل شخصيا مع المرشحين المحتملين للكتائب للحصول منهم على وعد بترشيح نجله سامي للانتخابات الرئاسية ، ويقول ” انا من المرشحين وآخر مرة شفت الشيخ امين من سنة يمكن ن كل هالحكي ضمن بروباغاندا مش اكتر”
اما عن تمويل الكتائب لحملتها الانتخابية فيقول ” عم نجرب نعمل fundraising مش عبر شنطة ، ولكن البداية من خلال جولة وسلسلة نشاطات باميركا ”
ولدى سؤاله عن سبب عدم انضمام الكتائب للجبهة السيادية التي اطلقت قبل ايام يوضح ” عاملين جبهة قائمة وماشيين فيا، ما رح نكون بجبهتين اولا، وثانيا ما رح نكون بجبهة بتضم احزاب موجودة بالسلطة متل القوات، واصلا ليش دعوة التيار الوطني الحر ، حليف ح ز ب الله المسيطر عالبلد ، عهيك جبهة بيثبتلها صبغتها السيادية ؟ ”
وفي هذا السياق ، لا يريد حنكش الدخول في سجال مع القوات اللبنانية حول جدوى الاستقالة من مجلس النواب من عدمها لكنه يتوجه لكل مَن لم يستقل بسؤال ” انتو اللي بقيتو شو قدرتو تعملو؟ حميتونا من كورونا؟ حميتونا من الذل؟ حميتونا من انفجار الوضع الاجتماعي؟ ” ليختم جازما “لو لحقونا بالاستقالة كنا صرنا بمطرح تاني ، كنا عملنا reset وانطلقنا من جديد” علما انه اليوم لا يعول كثيرا على حكومة الرئيس نجيب ميقاتي ويعتبر ان الخلافات والمحاصصة بتركيبتها قادرة على منع اي انتاج او اي اصلاح حقيقي

- الإعلانات -

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More