- الإعلانات -

خاص – اما طارق البيطار … او نجيب ميقاتي

كشفت مصادر مطلعة أن الثّنائي الحزب والحركة ، أبلغ المعنيين في الحكومة وخارجها أنه لن يقبل بأقلّ من ازاحة القاضي طارق البيطار عن تحقيقات انفجار مرفأ بيروت ، وقد وُضع رئيس الحكومة نجيب ميقاتي في هذه الأجواء ، والا فان الثنائي ، وربما معه بعض الحلفاء ، سيعلّق مشاركته في الحكومة او الاستقالة منها .

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More