- الإعلانات -

الانتخابات البلديّة والاختياريّة على الأبواب…و “طريقة جديدة” قد تُعتمد!

كتبت ميليسّا دريان في “السياسة”:

مَن يتابع أخبار الانتخابات لحظة بلحظة، يلاحظ أنّ الاهتمام الكبير منكبّ على الانتخابات النيابيّة واقتراع المغتربين وتحديد التاريخ، وغيرها  من التفاصيل.. أمّا الانتخابات البلديّة والاختياريّة فيبدو أنها في “جارور” النسيان، لأنّ الأخبار غائبة كليًّا عنها.

 هذا الغياب، طبيعيّ أم يمكننا القول إنّ الانتخابات البلديّة والاختياريّة “طارت”؟

وزير الداخلية والبلديات الأسبق، مروان شربل يؤكّد في حديث لـ “السياسة”: “ما في شي بيطير”،  “لأنّ القانون ينصّ على مهلة ست سنوات وهذا ما يفرض إجراء الانتخابات في أيار 2022″، مشيرًا إلى أنّ “المعنيين لم يفكّروا بعد في الموضوع”، ومتمنيًا أن “يتذكروا الاستحقاق ولا يتغاضوا عنه”.

 ولكن، أقله، ألا يجب تحديد الموعد؟

يشدد شربل على أنّ “تحديد الموعد يعود إلى وزير الداخلية والبلديات بسام مولوي”.

كاشفًا عن أنّه “يدور في الكواليس حديث حول إمكانية إجراء هذه الانتخابات في الوقت نفسه مع الانتخابات النيابية أي في 27 آذار 2022، وهذا بالطبع يعود إلى الإمكانيات المتوفرة والتجهيزات اللّوجستيّة والإداريّة”. وهذا يعني أنّ الانتخابات البلدية والاختيارية قد تُجرى بطريقة جديدة هذه المرّة. 

 هل تُعتبر هذه الخطوة ناجحة؟

هنا يرى شربل أنّ “الأمر يعود إلى التجهيزات المتوفرة وقرار وزير الداخلية والبلديات، لأنّ انتخابات 2016 البلدية أُجريت على أربع مراحل”.

وبانتظار ما ستقرره الحكومة، وما ستؤول إليه الأمور، حركة كبيرة تشهدها معظم المناطق اللّبنانيّة سعيًا للتغيير!

فماذا ينتظرنا في الاستحقاق المقبل؟ فلنترقّب!

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More