- الإعلانات -

هذا ما يقوله رئيس بلدية الشياح… الأستاذ إدمون غاريوس

كتب وجدي العريضي
تركت أحداث الطيونة-عين الرمانة، تداعياتها على مختلف المستويات، ويبقى في هذه المنطقة من الشياح إلى عين الرمانة وساحل المتن الجنوبي وجبله رجالات لهم باع طويل في الصمود والحوار والصلابة والإنماء والتنمية والخدمات، وفي طليعتهم رئيس بلدية الشياح المهندس الأستاذ إدمون غاريوس، الذي يؤكد على أن أبناء هذه المنطقة هم شرفاء أعزاء قدموا الكثير من التضحيات من الشهداء والجرحى، وفي الوقت عينه هم مع أهلهم وجيرانهم على تماس مباشر في التعايش والتلاقي وهذا هو لبنان، ولكن يجب أحترام خصوصية هذه المنطقة وعدم العبث بأمنها وإستقرارها الذي هو خط أحمر، وعدم التعرض لها مهما كانت الظروف السياسية وتصفية الحسابات، فنحن أبناء منطقة واحدة لا يجوز بين الفترة والأخرى أن تتعرض لأي انتهاكات وأهلها لا يضمرون الشر والضغينة لأحد بكل عائلاتهم وإنتماءاتهم السياسية، ويبقى الجيش اللبناني وحده الضامن للسلم الأهلي ومن يحفظ الأمن والإستقرار في الشياح وعين الرمانة وساحل المتن الجنوبي وجبله وكل لبنان.
ويدعو رئيس بلدية الشياح المهندس الأستاذ إدمون غاريوس، الجميع إلى اعتماد لغة العقل والحوار وعدم تكرار ما حصل لأن أبناء هذه المنطقة ومنذ الطائف إنخرطوا في السلم الأهلي ويتعايشون بكل محبة مع محيطهم، لذلك أملنا أن ننكب جميعاً على التواصل والإنماء والإعمار في ظل هذه الظروف الصعبة التي يعيشها الناس من حالات قهر وفقر في ظل غياب المعالجات الناجعة لأوضاعهم وظروفهم الصعبة ولنتعظ من الماضي الأليم وما عشناه من حروب.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More