- الإعلانات -

رئيس بلدية عنّايا وكفربعال بطرس طانيوس عبّود أوضح ما نشرته محطة NBN

أوضح رئيس بلدية عنايا وكفربعال السيد بطرس طانيوس عبود ما اوردته احدى المحطات من معطيات غير دقيقة عن وجود مركز السانتاماريا في بلدة عنايا وهو في بلدة رأس أسطا العزيزة المجاورة والوقوف بجانب الجهات المعنية في هذا الموضوع الانساني وبجانب اخوتنا في بلدة راس اسطا ونضع كل امكانياتنا كبلدية وكأبناء عنايا وكفربعال بتصرف المولجين بالعناية بالمسنين كبارنا
واضاف عبّود انه مساء امس ضمن نشرة الاخبار على شاشة القناة التلفزيونية NBN والجديد تقرير عن الحالة الصحية الغير انسانية والمزرية التي يعيشها الاشخاص المسنين داخل مركز السانتا ماريا في بلدة عنايا كما وتناولتها بعض وسائل التواصل الاجتماعي والمواقع الاعلامية والاخبارية
يهم رئيس بلدية عنايا وكفربعال السيد بطرس طانيوس عبود توضيح هذا الخبر الغير دقيق لان المركز المذكور اعلاه سابقا لا يوجد في بلدة عنايا انما يوجد في بلدة راس اسطا في قضاء جبيل والتي نحترم ابناءها لذلك نطلب وبمسؤولية كبرى من محطة الNBN والجديد وكافة وسائل الاعلام ووسائل التواصل الاجتماعي تقصي الحقائق والمعلومات الصحيحة والواقعية على وسائل اعلامهم قبل نشرها على الاعلام وتصحيح ما ورد في نشرة اخبارها المسائية بكل إحترام وايضا كافة المواقع التي نشرت الخبر ونطلب في حال اعداد تقرير يرد فيه اسم بلدة عنايا او يعنيها الاتصال برئيس مجلس بلديتها لإعطائهم المعلومات الصحيحة والدقيقة عن الموضوع كما ونشدد ولو لم يكن هذا المركز موجود ضمن نطاقنا البلدي على اننا نقف بجانب الجهات المعنية وبلدية رأس أسطا في هذا الموضوع الانساني وقفة اخوية ونضع كبلدية وكأبناء عنايا وكفربعال امكانياتنا وتعاطفنا الوجداني والاجتماعي في خدمة اخوتنا المسنين ولو لم يكن هذا المركز من ضمن نطاقنا الجغرافي والبلدي

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More