- الإعلانات -

- Advertisement -

حركة سوا للبنان تفتتح مكتبها في كسروان  

- Advertisement -

لا يزال قطار افتتاح مكاتب حركة سوا للبنان على سكّته، فبعد إفتتاح المكتب الأول في عكار والثاني في صيدا، إفتتحت حركة سوا للبنان، مكتبًا جديدًا في عاصمة كسروان، جونية. حضر حفل الإفتتاح، فعاليات المنطقة ورؤساء بلديات ومخاتير، وبعض مجموعات الثورة، وحشد من أبناء المنطقة.

- Advertisement -

إفتُتح الحفل، بكلمة للرئيس التنفيذي لحركة سوا للبنان، سعيد صناديقي، شكر فيها الفعاليات والحاضرين على مشاركتهم في الحفل، وعَرَض آلية عمل حركة سوا للبنان ومشاريعها المستقبلية ورؤيتها للبنان الجديد.

وقال صناديقي في كلمته: ” يبدأ العمل بالنسبة لحركة سوا للبنان، هذه الحركة السياسية الانمائية والسيادية، مع المواطن بالدرجة الأولى ومع أهالي المنطقة خاصة، فلا إسقاطات من داخل المنطقة على أبنائها”.

وأضاف: “السيادة كما الانماء، هي من أهم نقاط حركتنا، فكما الانماء ليس حكراً على أحد أو على منطقة معيّنة، كذلك السيادة والحياد لا يتجزءان”.

بدوره، قال الأستاذ أنطوان طعمة وهو من فعاليات أهالي كسروان: “إن الوجوه الخيّرة التي أراها اليوم، هي نابضة بالحب لكسروان وللبنان، ويا سيدة لبنان نحن اليوم بحاجة إليك أكثر من أي وقت مضى”.
وتابع: “لبنان يعني قلب الله وهل من الممكن ان يتوقف قلب الله؟ حاشى، وألف لا، طالما هناك أشخاص مؤمنون بلبنان الميثاقي، لبنان الذي ارتضاه اللبنانيون”.

- Advertisement -

- Advertisement -

من جهته، قال الدكتور سليم هاني، عضو مجلس الاستشاريين لحركة سوا: “كسروان محرومة منذ زمن، ولكن سويًا نستطيع أن نصنع الفرق ونطوّر المنطقة، ونصل إلى كل منزل ونساعد من دون أي مقابل ومن دون ان نسأل في ظل هذه الظروف الصعبة، عن دينك وطائفتك وانتمائك وميولك”.

وختم بالقول: “عملنا إداري بإمتياز، وانساني بالجوهر، وفي هذه المرحلة، من واجبنا أن نقف إلى جانب كل مؤسسة لمساعدة الناس. أهدافنا كبيرة ومشاريعنا كثيرة، طبابة، مياه، كهرباء، علم، بنى تحتية، فلنجعل سويًا من لبنان بلدًا يحترم الانسان وشعبه يعيش بطمأنينة وأولاده لا يفكرون بالهجرة”.

وأخيراً، ألقى عضو مجلس الاستشاريين لسوا للبنان، روجيه إده، كلمة قال فيها: “الدور الذي يلعبه الاغتراب اللبناني لا سيما في هذه الفترة الحساسة، إن كان على الصعيد الصحي، أم التعليمي، وغيره، يؤكد انه حيث يكون اللبنانيون يكون لبنان”.

هذا وستواصل سوا للبنان إفتتاح مكاتبها في عدد من المناطق الأخرى خلال الأسابيع المقبلة وذلك من خلال تنظيم لقاءات حوارية للتعرّيف أكثر على سوا للبنان وعلى مشاريعها المستقبلية

عن سوا للبنان
سوا للبنان، هي حركة سياسية تأسست من أجل التغيير الحقيقي والمبتكر في لبنان، هدفها خلق دولة ذات سيادة، آمنة ومزدهرة اقتصاديًا. ولبنان بلد قادر على تحقيق التغيير. في أيار 2021، بدأت سوا للبنان، العمل على ترسيخ وجودها وحيثيتها من خلال التحضير لإفتتاح مراكز لها تربط العاصمة بيروت بجميع المناطق اللبنانية.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More