- الإعلانات -

الوضع الامني والصحي على طاولة اجتماع مجلس الامن المركزي

نقلا عن موقع المركزية

اشار وزير الداخلية بسام مولوي بعد اجتماع مجلس الامن المركزي، الى انه تقرر تكثيف الحواجز واتخاذ الاجراءات بتعاون كافة الاجهزة الامنية لمنع اعمال السرقات والنشل المتكررة ليلا ونهارا التي تقلق المواطنين وتزيد مشكلة خطيرة على كل المشاكل التي يعاني منها المواطنين، مضيفًا:” المناطق لن تستقبل مجرمين وفارين من وجه العدالة”.

وتابع:” شددنا على ان الوضع الصحي مقلق واتفقنا على التشدد بتطبيق الاجراءات المتعلقة بالحد من انتشار كورونا ولن نتساهل في هذا الموضوع، كما أكدنا اننا سنطبق التدابير اللازمة لمتابعة الاوضاع الامنية في فترة الاعياد ونطمئن المواطنين ان في ظل هذه الظروف التي تعاني منها الاجهزة الامنية ستبقى على التزامها بواجباتها وخدمتها “.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More