- الإعلانات -

هل تطفىء المولدات الليلة؟

شادي هيلانة “أخبار اليوم”

في ظل الانقطاع المستمر للكهرباء، لجأ اصحاب المولدات بدورهم الى سياسة التقنين التي باتت سائدة في معظم المناطق في الأشهر الأخيرة.
لكن يبدو ان الليلة استثنائية الظروف اذ ان اصحاب المولدات قرروا تأمين التيار بشكل متواصل في مناسبة رأس السنة.

في هذا السياق، اشار رئيس تجمع أصحاب المولدات عبدو سعاده في حديث لوكالة “اخبار اليوم” الى اننا باشرنا بالإضاءة 24 ساعة في ليلة رأس السنة، بدءاً من اليوم حتّى ظهر الغد. وأشار الى انّ هناك خطورة على المولد الذي لا يقل ثمنه عن مليار ليرة لبنانية.

كما أكد سعادة انّ اصحاب المولدات يلمسون وجع الناس الناتج عن القيمة المرتفعة جدا للفاتورة الكهربائية الشهرية فنحن معهم والتقنين يطال الجميع على حدّ قوله، لكن وزارة الطاقة هي الجهة التي تقوم بتسعير قيمة الكيلوات وليس أصحاب المولدات، لذلك ولتخفيف معاناة الجميع نطلب عودة الدعم على مادة المازوت بأي طريقة ممكنة.

في المحصلة، المواطن اللبناني هو من يدفع الثمن، نتيجة شد الحبال القائم بين أصحاب المولدات والدولة العاجزة منذ سنين بعيدة عن تأمين الكهرباء للناس كما تفرضه بديهيات الامور، واليوم حولت الازمة الى المشكلة بين المواطنين وأصحاب المولدات الذي يشكلون احدى الظواهر اللبنانية الفريدة التي أفرزتها الحالة اللاطبيعية لحال الخدمات العامة في لبنان وغياب الوجود الحقيقي لمؤسسات الدولة وأجهزتها العاملة.

فعلاً، اطفال درسوا على ضوء الشمعة واصحاب بعض المهن مارسوا اعمالهم على نور الشمعة الخافت او عبر استخدام مصابيح اضاءة تعمل على البطارية او تشرج للحالات الطارئة وغيرها من الامثلة التي تظهر مدى السوء القائم في لبنان في العام 2021.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More