- الإعلانات -

عبدالله: لا كلام خارج هذه الأولوية!

المركزية – 

غرّد عضو “اللقاء الديمقراطي” النائب بلال عبدالله عبر حسابه على “تويتر”: “بقيت مهمة مركزية وحيدة لهذه السلطة والحكومة والمجلس النيابي، تبدأ بإقرار الموازنة الإصلاحية، خطة التعافي الإقتصادي النقدي والإجتماعي، الاتفاق مع صندوق النقد الدولي. تنتهي بإجراء الانتخابات النيابية وفق الصيغة التي أقرها البرلمان. لا كلام او شعارات أو عناوين خارج هذه الأولوية!”.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More